الاثنين، 19 أغسطس، 2013

ارتكاب الكتابة !

لربما .. لو كنتُ حبيبته
لكنتُ في أخر السطر في تدوينته التي تتحدث عن الحب و الحزن 
عن محاولته الحثيثة لتحويل القلب المصبوغ بالدمع إلى سيرته الأولى !

ربما لو كنتُ حبيبته ؛ ما كنتُ سأضطر لاختراع حبيبٍ جديدٍ في كل ليلة ؛ لأكتب إليه/ عنه
ثُم أغضب منه في نهاية الأمر ....
لأنه لا يتحول إلى حقيقة , لأن الأمر  كله لا يعدو سوى خدعه ..ترتكبها الكتابة .


ليست هناك تعليقات: