الأحد، 8 يوليو، 2012

الحزن كبرياء .



أريدُ للقناع أن يكون متقن الصُنعِ
كي لا ينكشف حزن المهرج , فيبكي بعد إلقاء النكاتِ , و يضحكون لحزنه
يبكي أكثر ...فيضحكون ضعف ما يبكي , و يُدرك أنه في حزنه المكشوف  ضاعت كبرياؤه
فالحزن كبرياء !

هناك 10 تعليقات:

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا هدير
وكم من قناع نرتديه لنخفي ألامنا
نضحك والقلب يبكي
ونبتسم ونغني والروح تنزف وجعاً
ويبقى للحزن كبرياء "
؛؛
؛
مبدعة في نسج الحروف
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

dodo, the honey يقول...

غاليتي هدير ..

أوترينَ فيهِ هذا الجانب ؟؟
أوترينَ خلفَ ذلكَ القناع من الجمال و البهجة و الضحك قناعًا من الحزن ؟؟

ربما لأن المهرج إنسان ..
مثلنا ..
يبكي و يضحك ،
و لكن القناع الذي يلبسه جعلنا نتناسى هذه الحقيقة ،
و نخاله شخصًا ليسَ للحزنِ في قاموسه معنى ..

جميلة جدًا ..
كالعادة ..

" الحزن كبرياء "
عنوانٌ موفَّقٌُ أيضًا ..

تحيآاتي لكِ ..

هدير يقول...

ريماس
صباح الخيرات

صعب هو حزن المهرج , اصعب ما فيه ادعاء الفرح بينما هو يقطر الما , و عندما يصل للذروة و يبكي يصل الناس الى ذروتهم في الانتشاء ,,, وحدها كبرياء الحزن تنكسر .

سعيدة انا باطلالتك المميزة حماكِ الله من الحزن ابدا
:)

هدير يقول...

غاليتي دودو

افتقدتكِ :)

اشاركك الالم لحزن الانسان الصامت خلف وجه المهرج .

دمتِ طيبة يا عزيزتي :))

مصطفى سيف الدين يقول...

نعم للحزن كبرياء
جميلة كعادتك دائما يا هدير

هدير يقول...

العزيز مصطفى

سلمت لي ... شكرا للمرور الجميل !

Deyaa Ezzat يقول...

جميل أوي يا هدير
أسلوبك في طرح الفكرة
ونظرتك نفسها للأمور من جوه .. عاجبني أوي

تسلم إيدك

هدير يقول...

ضياء

شكرا جزيلا على المرور الجميل

سلمت لي و دمت طيبا :)

βent Pasha يقول...

مبدعة ورائعة جدا حقيقي
:-))

الحزن كبرياء
كلمة جميلة جدا بجد

دمتي في ألق ياجميلة

تحياتي لكِ

هدير يقول...

بنت باشا

شكرا لإطلالتك المميزة :)

تحياتي لكِ , دمتِ بخير ابدا :)