الثلاثاء، 15 مايو، 2012

عيد ميلاد ..مُباغِت !


هي
سيفاجئها عيد ميلادها و هي على السرير , تقاوم ذلك الألم النابض في ظهرها .... ثمّ ستبتسم ليس لأنها كبرتُ عاما كاملا  يكاد يكون هو العام الأخير فعلا من عشريناتها , أهة  تعض على شفتيها , ليس لوقع الثلاثين المنتظر  لها و لكن تبتسم , مرة ثانية , لأنها كسبت رهانها معه و هو الذي يسبقها بعام كامل و خمسة أيام  قبلا في تقويم الحائط , تراهنا سويا على من منهما سينال القدر الأكبر من الكعكعات  و الحلوى و كل سنة و انت طيب على جدران حساباتهما في "الفيس بوك"  , راهنته بما تبقى من حماقة روحها الطفلة و  قائمة اصدقاؤه تتعدى الألف , راهنته و كسبت رهانها و صار لزاما عليه أن يبرئ نفسه بإحضار  ما يرضيها من ............. لا تدري بعد , ستفكر  أكثر حتى ترهقه !!

انا
أفردُ أصابعي الخمس , راحة كفي أمام عينيّ , تماما كما أمسك بكف نور و هي تلعب معي لعبة "البيضة " أدي البيضة
و ادي اللى سلقها
و ادي اللى قشرها
و ادي ...اللي , ثم تضحك نور و مازالت يدي مطوية على اصبعيها الباقيين , تكتفي نور بثلاثة أصابع لتنال "زغزغة" تخرج ضحكتها عاليا , بينما يظل يشغلني أنا اصبعيين مطويين في يدي , مطبقين على فراغ !

هي
تضحك حد السخرية من ذاتها ,  " افتكاسات عربي أم الأجنبي", تحاول التفكير في عدد من يخططون لأعياد ميلادهم للقيام بالمغامرات النزقة و البرامج المعدة سلفا و التي تتضمن فيما تتضمنه الكثير من البهجة و الفرح و الخروج عن النسق , كل القوانين جديرٌ بها أن تُخرق صبيحة عامٍ جديد , و هي مارست خرقها للقوانين على طريقتها الخاصة , احتفلت اخيرا , بمعرفة كنه الألم الذي نبت منذ خمس ليالٍ بجوار عمودها الفقري : الفقري جدا صراحة :  قليلون هم من يحظون بأعياد ميلاد راقدين فيها على أسرتهم بينما يرون فيما يراه المبنج , بأن احتفاظنا بالألم داخلنا أكثر نبلا من الاستسلام لمبضع طبيب , حرمها الان متعة التعالى على ألم يروح و يأتي , فعندما  يُفتح فيك ثقب يتسع , يصبح الاستعلاء ضربا من ضروب الغباء .... شكر خاص للُمسكن .

أنا
سأعترف لك اليوم بقائمة ما أريده منك :
أريدُ حضنا دافئا و مديدا , من نوعية تلك الأحضان التي خُلقت كي يتوقف عندها الزمن و تصمت الريح و تخفت الأصوات .
لا شيء بعد , فربما حضن واحد يتخلق فيّ ,براعمَ خضراءَ صغيرة , كتلك التي يُخّلفها المطر في زوايا الحدائق , و أنا سأُزهر  فيكَ غابةً من الورد .

هي
ستؤمن بك , كإلهٍ , لو أنك فقط لم تخذلها !

هناك 12 تعليقًا:

مصطفى سيف الدين يقول...

كوني (هي)يا عزيزتي وفأصابعك لا تطبق على الفراغ بل هي تطبق على منبع الجمال بداخلك فقط امنحي نفسك فرصة الانطلاق و ستعرفين كيف تجدي السعادة
كل سنة وانتِ طيبة يا هدير

Bent Ali يقول...

ما دايم الا وجهه :))
بلاش موضوع الالهة دى يا هدير انت لسة صغيرة على خيبة الأمل اللى راكبة جمل:))

كل سنة وانت طيبة حبيبتى، الف سلامة عليكِ ان شالله الوحشيين وانت لاء

ميمي يقول...

جميل ما كتبت يا هدير
كم اشتقت اليكم والى مدوناتكم اصدقائي وها انا اعود بعد غياب لاقرا ما تكتبون واستمتع وانا انتقل بين مدوناتكم الرائعة
سلمت يداك
باقات ودوحب
تحياتي
ميمي

هدير يقول...

ميمي :)
عودا طيبا يا صديقتي
انا ايضا غبتُ لفترة ليست بالبعيدة
شكرا لك و لمرورك
باقات ود تكافىء باقاتك و ودك :))

هدير يقول...

وفاء

كلٌ له نصيب من خيبة الأمل :)
بعضها يركب جمالا و الاخر يأتيكِ احيانا راكبا فور باي فور :))

خليها على الله , و بالنسبة لعيد ميلادي السنه دي اقدر بضمير مستريح اقولك انه

مفتكس كما ينبغي :))

هدير يقول...

مصطفي

هي \ انا
كلتانا يُزجي الوقت في ملىء الفراغات بصياغات متنوعة , كرة نتبادلها ثم ننعس اخر الليل و هو هنالك بمنأى عن (هي \ انا ) و حواراتهما المبتورة :)
عيدي سعيد برغم كل شيىء !!!

ريـــمـــاس يقول...

صباح الغاردينيا هدير
هي أنتِ مبدعة فاتنة الحرف
لاأدري أن كنت أكتفيت بـ قرائتك
لحروفك مذاق مختلف بنكهة الإبداع "
؛؛
؛
لروحك عبق الغاردينيا
كانت هنا
reemaas

هدير يقول...

صباح الجمال ريماس
:)
شكرا للبهجة يا زهرة الغاردينيا , حرفي انا يخجل كثيرا من الإطراء لكنه يحب مرورك العاطر :)

شكرا لكِ و للبهجة إذن !

نور الدين يقول...

مكنتش أعرف إن أعياد الميلاد صعبة أوى كدة
!!!
طيب وبغض النظر عن الكلام الكبير والصور الاكتر من حلوة .. خلينى اقولك كل سنة وانت طيبة
على فكرة بلغى نور اللى انا مش عارف هى بنت ولا ولد إنى باصصلها فى اللعبة وحاقد عليها لأنى اكتشفت ان عمر ماحد لاعبنى لعبة مين اللى سلقها وقشرها اه والله مالعبتها ابدا اجيب ابويا منين انا دلوقتى عشان يلاعبهالى
..
طيب يلا كل سنة وانت طيبة
وبلاااا خذلان يارب

هدير يقول...

نور :)

و انت طيب يا فندم , نور بقى بتاعتنا بنوتة زي السكر و شبهي جدا و دا يعني انها زي القمر !!!

حتى لو فاتتك اللعبة الجميلة انت لسه عندك فرصة تلعبها مع ولادك :)
و ربنا يعوض عليك !

P A S H A يقول...

كل سنة وانتي طيبة وبألف خير وصحة وسعادة وإن شاء الله عام سعيد جديد عليكي تحققين فيه كل ما تتمنين :))

- انتي غيرتي الخلفية ؟ .. لو غيرتيها يبقى مبروك ع البياض الجديد D:

تحياتي

هدير يقول...

شريف باشا :)

و حضرتك طيب و بألف خير
اه انا غيرت المدونة \ بيضت :)
ايه رأيك بقى في النيو لوك الجديد
اوعى صح ؟؟

:) تحية طيبة !