الثلاثاء، 28 فبراير، 2017

في يومٍ ما سأصير بالونة

الولد الأسمر الممتلئ ؛ كائن يحمل البهجة على هيئة صُحبة ملونة من البلالين ..السيارات تمرق؛الولد يترك عينيه على واجهات السيارات ..الولد الأسمر الممتلئ ذو وجه مستدير و بشرة ترابية و شعر أشعث ؛يُجيد تمرير البالونات من بين ثلاثة سيارات تسير بالتوازي ؛ يستطيع بخفة ساحر الحفاظ على ثروته ..ينفلت بسلاسة ليحشر بلونة ملونة كبيرة في فرجة صغيرة من زجاج مفتوح.
الولد الأسمر لا ينتبه لاريال السيارات التي تقتنص بالونتين ..تنفجران في ضوضاء الشارع ..يبكي الولد ؛ تضيع البهجة.

قلبي بالونة منفوخة بالوجع ؛ لا تطير
لا تنفجر
لا يحملها صبي فوق ظهره ليرسم بها بهجة اطفالٍ اخرين
قلبي بالونة كبيرة منفوخة بالوجع ؛ و رأسي منفوخ بالهيليوم .. وفقا لقوانين الجاذبية كلما علت روحي للسماء ..شدني قلبي لأرتطم بالأرض أكثر ..الأرض مغناطيس عملاق و قلبي مملوء بحديدٍ مصهور.
سيستبدل الله يوما ما كل ذلك الحديد بالهيليوم ؛ سأصير بالونة كبيرة ملونة تعرفُ طريقها جيدا ؛ تنفلتُ بخفة للسماء و لا يبكيها أحد
و لا حتى الولد الاسمر الحزين ذو الوجه المستدير .


السبت، 25 فبراير، 2017

ليس هناك المزيد !

في قلبي ؛ و في روحي
هناك من يستبدل دمي بحديدٍ مصهور ؛ يتجمد في قلبي رويدا رويدا ..لا يتوقف قلبي عن النبض ..لا تتوقف روحي عن الألم.
هؤلاء العابرين بحيواتهم الثقيلة ، يتوقفون ليستظلوا بعيني ؛ ريثما يصلون للمنازل ..أُترك وحدي على الهواتف ، عيناي معلقتان بالشاشات التي تحمل انطفاءاتهم ..لا يعود لي أحد ؛ لا يسكُنني أحد و لا يُسكّن شوقي أحد.

لماذا لا أنجو من التجربة يالله ؛ و هل ينتظرني شرير على الطرف الاخر ام ملاك.
ليس هناك شيء بعد قلبي سوى كتلة تئن ؛ البنتُ تموت في داخلي و أراقبها في هدوء أخير .
ليس هناك المزيد.

السبت، 11 فبراير، 2017

عيد ميلاد السيّد

حين تدق الساعة اليوم الثانية عشر ؛ سيبدأ السيّد عامه الجديد ..كل عام وانت بخير أيها السيّد ..كل عام وانت هنا تنعم برفقة هؤلاء الذين يسعدون بمحبتك و هؤلاء الاخرين الذين يشقون بها .
كل عام يمر لستُ فيه سيصيبك بالوهن ؛ ستصير عجوزا جدا حد أني لن أستطيع تعرفك.. حد أنك لن تستطيع تعرف ذاتك.

كل عام و أنت هنا لا زلت ؛ تحارب و تفقد و تنهزم ..و تعود وحيدا جدا إلا من ذكراي .



الثلاثاء، 7 فبراير، 2017

أنا أحاولُ يا الله ؛
لا أُفوّت مواعيد دوائي ؛
أستيقظُ باكرا جدا وأنامُ جيدا
و أحاول شرب الكثير من المياه
أنا أحاولُ ياالله ؛ لكني لازلت زاهدةً في الحياة.

أنا لا أريدُ المزيد .

الأحد، 5 فبراير، 2017

ما قاله الطبيب لي ولم أفعله

أن أدون كل لحظةٍ أخافُ فيها،
كيف سأخبر الطبيب أني كلما تذكرتك ؛ أخافُ؟
وأني لا أنساك .

رجفتي ليست من البرد ؛ رجفتي من الفقد ..ولا دواء هناك.